كاسبرسكي تعرض رؤيتها وتوقعاتها لمشهد


عرضت شركة كاسبرسكي تطورات مشهد التهديدات الإلكترونية في منطقة الشرق الأوسط وتركيا وإفريقيا، وفي أنحاء العالم بالعموم. حيث تحدّث خبراء كاسبرسكي حول العديد من المواضيع، وعرضوا التهديدات التي تواجهها مختلف المؤسسات والشركات، لاسيما الصناعية، والتوقعات للعام المقبل بشأن التهديدات الإلكترونية، وذلك خلال ملتقى “كاسبرسكي” السنوي للأمن السيبراني لمنطقة الشرق الأوسط وتركيا وإفريقيا، الذي أقيم في منطقة البحر الميّت بالأردن. وتم التركيز خلال المؤتمر على أمن التقنيات الناشئة، كالروبوتات وإنترنت الأشياء، وأنواع التهديدات التي تواجهها القطاعات الخاصة بالصناعة، داعين لمعالجة هذه التقنيات من خلال نهج آمن حسب التصميم، مثل تصميمها كنهج “المناعةالإلكترونية” من كاسبرسكي.

وقال يوجين كاسبرسكي الرئيس التنفيذي لشركة كاسبرسكي، إن عالم اليوم يتسم بشدّة الترابط، ما يجعله يتطلب إعادة النظر في الطريقة التي يجري بها التعامل مع مفهوم الأمن الإلكتروني. وأكّد خلال كلمة له في الحدث الحاجة إلى التحوّل نحو نهج أكثر موثوقية، ليس فيه مجال للخطأ. وأضاف: “نعمل في سبيل تطوير منتجات تقوم على مبدأ “المناعة الإلكترونية ” الذي يقوم على الحماية من التهديدات الرقمية، وقد أثبت الواقع أن معظم الهجمات التي تستهدف أنظمة قائمة على المناعة الإلكترونية تغدو هجمات غير فعالة. وبوسعنا في مثل أحداث كهذا المؤتمر الذي نقيمه اليوم في الأردن إطلاع الجمهور على ابتكاراتنا وتعريفه بشأن بناء عالم رقمي أكثر أمناً وصموداً، حيث المناعة الإلكترونية هي الوجه الجديد لعالم الأمن الإلكتروني”.

وخلال الحدث، كشف خبراء الشركة عن أحدث أرقام التهديدات الواردة في المنطقة عبر شبكة كاسبرسكي الأمنية Kaspersky Security Network، إذ تأثر حوالي ثلث المستخدمين في منطقة الشرق الأوسط وتركيا وإفريقيا بالتهديدات القادمة عبر الإنترنت وعبر غيرها من نواقل الهجوم المادية (غير المتصلة بالإنترنت)، وذلك بين شهري يناير وسبتمبر من العام الحالي 2022. وفي الشرق الأوسط تحديداً، كان أكبر عدد من المستخدمين تأثراً بالتهديدات القادمة عبر الإنترنت في قطر، وذلك بواقع 39.8% من المستخدمين في الدولة، التي تلتها البحرين بنسبة 36.5%، فالمملكة العربية السعودية (33.3%) ودولة الإمارات (32.9%) والكويت (32.5%)، فيما كانت مصر والأردن الأقلّ تأثراً بالتهديدات، بواقع 28.1% و28% على التوالي.

هذا، وكان أكبر عدد من التهديدات غير المتصلة بالإنترنت في الشرق الأوسط في مصر بواقع 42.4% من المستخدمين في البلاد، ثمّ قطر بنسبة 33.9%، فالأردن بنسبة 33.2%، فيما سجّلت البحرين 32.4% والإمارات 32.3% والكويت 32.3%، وسجّلت السعودية أقلّ نسبة من المستخدمين المتضررين في الشرق الأوسط من التهديدات المحلية (32%).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *