كسبت النهائى.. تعليق جديد لـ أحمد سعد بعد حفل تونس



بعد أزمته فى حفله الأخير فى تونس مع اللجنة المنظمة للحفل عاد مرة أخرى لإقامة حفل فى تونس.

و نشر الفنان أحمد سعد تعليقا عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعى إنستجرام بعد نجاح حفله الأخير فى تونس.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

حطموا اسنانها.. اعتزال دنيا بطمة الفن بعد تعرضها للضرب يثير ضجة واسعة.. ماذا حدث؟

مؤشرات “جوجل” ترصد مسلسل “سيب وأنا أسيب” بالدول العربية

مصطفى قمر ينتهي من تسجيل الأغنية الدعائية لفيلم أولاد حريم كريم

صبري فواز: الحياة أصبحت أكثر هيستيريا وسخونة.. والفن يحتاج إلى إيقاع سريع حتى يواكبها

ماذا قال صبري فواز عن مدينة الإسكندرية.. لن تصدق ما قاله!

ليلى عبد اللطيف تثير الرعب مجدداً: “خذوا حذركم هذا ماسيحدث في الأسابيع القادمة”!!

فيديو محرج للشيف التركي بوراك بعد ازمته مع والده.. لن تصدقوا ماذا فعل امام انظار الجميع!!

وفاة والد طفل الفنانة بوسي بشكل مفاجئ يصدم الجمهور.. ماذا حدث له؟! صورة

إسعاد يونس وكريس المصرى بمهرجان العلمين

اعرف وصية فاروق الفيشاوي التي لم ينفذها ابنه

وقال أحمد سعد : أحمد سعد كسب النهائي . دي كانت الجملة المفضله ليا علي السوشيال ميديا في تونس .. وده حصل بفضل الله وحب الجمهور التونسي الحبيب .. شكرا إداره مهرجان قرطاچ وكل من ساهم في التنظيم العظيم. 

وأقام الفنان أحمد سعد مؤتمرًا صحفيًا على هامش إحيائه حفلًا بالأمس، ضمن فعاليات الدورة الـ 57 من مهرجان قرطاج الدولي، في تونس.

وقال أحمد سعد خلال المؤتمر: مشروع حياتي كلها هو إن الناس هتحبك قد إيه عشان تقدر تقدملهم وجبة ويقدروا يثقوا فيك، النهارده غنيت أغاني فيها طرب ورقص وحب وحزن، أعتقد إن دي بالنسبة لي هي الرسالة الأسمى في حياتي، إني أخلي الجمهور مبسوط وفي حالة من النشوة والانبساط والفرح، الرسالة بتاعتي موجودة وزاد عليها إني عايز الجمهور يكون مبسوط على قد ما أقدر.

وأضاف أحمد سعد: حالتي النهارده مكنتش تجربة فنية على قد ما كانت تجربة إنسانية أوي، حسيت الناس بتراضيني وتطبطب عليا عشان كده كانت تجربة إنسانية في غاية السمو والمحبة بيزداد كل مرة للجمهور التونسي ولا يتأثر ولا حاجة تقدر تأثر عليه.

وعن غنائه في الحفل أغاني للفنانة الراحلة ذكرى، تابع أحمد سعد: ذكرى دي رمز جوا قلوبنا ولما غنيتلها النهارده عارف حب الشعب التونسي للعظيمة ذكرى، وكان غريب بالنسبة لي إن الناس بتغني ليها بالظبط زي ما كانت بتغني، متوقعتش إني محتاج أحيي ذكرى وسط بيتها، حسيت إني والجمهور بنغني الأغنية زي ما هي بتغنيها، حسيت إن إحنا واحد مع بعض، الجمهور أصلا مسابنيش أتكلم من كتر المحبة، أعتقد إن روحها كانت حوالينا وأكيد كانت فرحانة بينا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *