ذهب للسباحة رغم التحذيرات.. جديد وفاة ابن الفنان حسن يوسف


عاشت الأوساط المصرية الأحد، صدمة مفجعة بخبر وفاة الابن الأصغر للفنان حسن يوسف وزوجته شمس البارودي، غرقاً أثناء السباحة في منطقة الساحل الشمالي.

وقد ظهرت تفاصيل جديدة كشف عنها شاهد عيان.

فارق الحياة قبل نقله للمستشفى

فقد ذكر أن حسن يوسف يمتلك فيلا بقرية “بدر” المتواجدة في الساحل الشمالي. وأوضح في مداخلة هاتفية مع الإعلامي المصري سيد علي، أنه في الواحدة والنصف بعد منتصف الليل، فوجئ بوجود حالة هرج ومرج على الشاطئ، ومحاولة البعض الوصول إلى سيارة إسعاف.

فيما أشار إلى أنه علم لاحقاً أن عدداً من الأشخاص كانوا يمرون عبر الشاطئ، وهو أمر ممنوع في ذلك التوقيت، لكنهم وجدوا جثة الشاب عبدالله على الشاطئ.

كما أكد أن صديقه أخبره أن عبدالله ابتلع كمية مياه كبيرة، وكان قد فارق الحياة قبل نقله إلى مستشفى العلمين.

تحذيرات بسبب الأمواج العالية

بدورها قالت عضو مجلس نقابة المهن التمثيلية، الفنانة نهال عنبر، في تصريحات إعلامية، إنها علمت أن الشاب كان قد فارق الحياة وقت وصوله إلى المستشفى، وفشلت كل عمليات إنعاش قلبه.

ولفتت إلى أنها علمت من قوات الأمن أن نزول البحر في ذلك التوقيت ممنوع، حيث أُطلقت التحذيرات بسبب الأمواج العالية.

كما أردفت أنها علمت أن والدته كانت متواجدة بالمستشفى، وفي حالة انهيار شديدة بعد علمها بما حدث، لكنها غادرت بعدها وتوجهت للمنزل.

وتنطلق سيارة تابعة لنقابة الممثلين صباح الاثنين من أجل نقل الجثمان من مستشفى العلمين إلى القاهرة، لأداء صلاة الجنازة في منطقة السادس من أكتوبر، قبل أن يتم نقل الراحل إلى مثواه الأخير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *