Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.

البنتاجون يعتزم تطوير قنبلة نووية أشد 24 مرة من القنبلة التي أسقطتها أمريكا على اليابان



ذكرت قناة “فوكس نيوز”، أن البنتاغون يسعى لتطوير قنبلة نووية جديدة أقوى 24 مرة من تلك التي ألقيت على اليابان، كما يعتزم الحصول على موافقة الكونغرس وتخصيص الأموال لذلك.
وأوضحت “فوكس نيوز “الآتي: “قررت الولايات المتحدة تصنيع أسلحة نووية ستكون أقوى 24 مرة من القنبلة التي أسقطتها على اليابان، ويعتزم البنتاغون الحصول على موافقة الكونغرس وتخصيص الأموال لتطوير القنبلة النووية B61-13”.

وقال مساعد وزير الدفاع لسياسة الفضاء، جون بلامب، في بيان: “إن إعلان اليوم يعكس البيئة الأمنية المتغيرة والتهديدات المتزايدة”.

وأضاف: “تقع على عاتق الولايات المتحدة مسؤولية مواصلة تقييم القدرات التي نحتاجها ونشرها لردع الهجمات الاستراتيجية والرد عليها بشكل موثوق، إذا لزم الأمر، وطمأنة حلفائنا”.

ووفقا للبنتاغون، “سيستخدم مشروع B61-13 قدرات الإنتاج الراسخة التي تدعم المشروع السابق للقنبلة B61-12، مع ميزات السلامة والأمن والدقة الحديثة لتلك الذخيرة، ولكن مع إنتاجية أعلى بكثير لنموذج B61-7”.

ويأتي هذا الإعلان وسط تصاعد التوترات في جميع أنحاء العالم، حيث أجرت الولايات المتحدة تجربة شديدة الانفجار بموقع للتجارب النووية في ولاية نيفادا في وقت سابق من هذا الشهر.

هذا وأكد النائب الأول لممثل روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، دميتري بوليانسكي، في وقت سابق، أنه في حال أجرت الولايات المتحدة تجارب في ولاية نيفادا، فهذا يعتبر خطوة نحو التصعيد من جانبها.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *