إضافة خدمة الشحن الملاحية “RGA” إلى ميناء الملك عبد العزيز في الدمام


أعلنت الهيئة العامة للموانئ “موانئ” اليوم، إضافة شركة “RCL” التايلاندية -المتخصصة في مجال الشحن البحري- خدمة الشحن الملاحية الجديدة “RGA”، التي تربط ميناء الملك عبدالعزيز بالدمام بموانئ جنوب شرق آسيا، وغرب آسيا، بما يسهم في تعزيز قطاع النقل البحري والموانئ، والارتقاء بجميع الخدمات المقدمة للمستفيدين من المستوردين والمصدرين، والوكلاء البحريين.

وتأتي الخدمة الجديدة في إطار جهود “موانئ” لزيادة تنافسية الموانئ السعودية، وتحسين تصنيف المملكة على مؤشر الأونكتاد لخطوط النقل البحري، بعد أن حققت الموانئ السعودية أعلى تقدم لها في مؤشر اتصال شبكة الملاحة البحرية، ضمن تقرير الأونكتاد للربع الثاني لعام 2023م، الصادر عن مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية، بتسجيل 76.16 نقطة، لتحتل المملكة المرتبة الـ 16 على مستوى العالم، ضمن 187 دولة، بما يتماشى مع مستهدفات الإستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية بترسيخ مكانة المملكة كمركز لوجستي عالمي.

وتعمل خدمة الشحن الجديدة التي تنطلق أسبوعيًا بداية من الأسبوع الأول في سبتمبر 2023م من ميناء هوشي منه الفيتنامي وبعدد سفينة واحدة على ربط ميناء الملك عبدالعزيز بالدمام بـ 6 موانئ إقليمية وعالمية تشمل: كاي ميب الفيتنامي، ولايم شابانج التايلاندي، وبورت كلانج في ماليزيا، ونهافا شيفا الهندي، وجبل علي بالإمارات، وصحار العماني.

وتسهم الخدمة الجديدة في تعزيز قدرة الميناء على دعم حركة الواردات والصادرات الوطنية، وكذلك رفع تصنيف المملكة في المؤشرات الدولية، نظرًا لما يمتلكه من قدرات تشغيلية ولوجستية نوعية، إذ يحتضن معدات مناوَلة حديثة تمكنه من مناولة مختلف أنواع البضائع، واستقبال السفن العملاقة، وتبلغ عدد أرصفته 43 رصيفًا مكتملة الخدمات والتجهيزات.

يُذكر أن ميناء الملك عبدالعزيز بالدمام حقق رقمًا قياسيًا جديدًا خلال شهر يوليو 2023م، بمناولة 211.202 ألف حاوية قياسية في شهر واحد، ما يعكس نجاح جهود “موانئ” في تطوير بنيته التحتية لتحويله إلى ميناء رائد يتمتع بأهداف الاستدامة طويلة الأجل، والأتمتة، والرقمنة، وسلسلة التوريد المتكاملة، كونه الميناء الرئيس للمملكة على الخليج العربي، ويرتبط مع الميناء الجاف بالرياض بسكة حديدية، كما يعد ميناءً أساسيًا تمر منه البضائع من جميع أنحاء العالم إلى المنطقتين الشرقية والوسطى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *