Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.

تويتر سابقاً يهدد هؤلاء: ستفقدون العلامة الزرقاء


لا تتوقف تداعيات منصة تويتر تغييرها شعارها عن حد.

فقد كشف تقرير أميركي جديد أن تغيير العلامة التجارية لتويتر إلى “إكس”، صاحبه خفض ضخم في أسعار الإعلانات على المنصة المملوكة للملياردير إيلون ماسك، وفقا لصحيفة “وول ستريت جورنال”.

علامة التوثيق الزرقاء

وأوضح التقرير، بحسب رسائل بريد إلكتروني وصلت إلى المعلنين على “إكس”، الأسبوع الماضي، أن منصة التواصل الاجتماعي عرضت عليهم حوافز جديدة خاصة بالإعلانات في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، وحذرت من أنهم سيفقدون علامة التوثيق الزرقاء في حالة عدم الوصول إلى معدلات إنفاق معينة.

في حين وصلت قيمة التخفيضات في قيمة الإعلانات إلى نحو 50% فيما يتعلق بالمحتوى الإعلاني حتى 31 يوليو، بجانب تخفيضات أخرى.

وجاء في إحدى الرسائل الإلكترونية، أن هدف التخفيضات هو مساعدة المعلنين على حصد الانتشار خلال الفعاليات البارزة على تويتر مثل بطولة كأس العالم لكرة القدم النسائية.

كما أضافت الصحيفة أن المنصة التي عرفت باسم تويتر حتى أيام مضت، حذرت المعلنين من أنه بداية من 7 أغسطس المقبل ستخسر حسابات العلامات التجارية التوثيق لو لم تنفق على الأقل ألف دولار على الإعلانات خلال 30 يوما من هذا التاريخ، أو 6 آلاف دولار خلال 180 يوما.

يشار إلى أن الشركة تحقق عادة أغلب أرباحها من الإعلانات، إلا أنها عانت بسبب مخاوف العلامات التجارية من نهج ماسك الجديد في الإدارة والتعامل مع المحتوى، كما يأتي ذلك في ظل معاناة أيضا في سوق الإعلانات بشكل عام.

خداع الجمهور

وبدأت “إكس” هذا الأسبوع تقديم العروض للمعلنين والتي تشمل تخفيضات في أسعار إعلانات الفيديو التي تظهر بجوار قائمة الموضوعات الرائجة، بحسب رسائل البريد الإلكتروني.

إلى ذلك، تعتبر علامة التوثيق مهمة للغاية بالنسبة للعلامات التجارية بسبب المخاوف من استغلال علاماتهم وخداع الجمهور بحسابات تحمل نفس الاسم، وهو ما عانت منه العديد من الشركات في الأيام الأولى بعد استحواذ ماسك على تويتر حينما أزال علامات التوثيق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *