جنايات الأقصر تحدد 30 أكتوبر خامس جلسات محاكمة قاتلة طفل برميل المش




أصدرت محكمة جنايات الأقصر، قرار بانعقاد الجلسة الخامسة فى محاكمة قاتلة طفل برميل المش، فى 30 أكتوبر الجاري على أن يتم مناقشة الطبيب الشرعي، وحضور شهود بناءا على طلب محامي الجانية.


 


وطالب سيد حساني، والد الطفل بضرورة حضور الطبيب الشرعي خلال الجلسة القادمة، وذلك حتى يتم التعجيل فى القضية وعدم تأجيلها أكثر من ذلك، حيث تم تأجيل القضية أكثر من مرة بسبب عدم حضور الطبيب الشرعي لمناقشته. 


 


وكانت محكمة جنايات الأقصر، قد قررت برئاسة المستشار تامر ثروت، رئيس المحكمة ، تأجيل محاكمة المتهمة فى قتل الطفل ” إبراهيم سيد حساني ” المشهور إعلاميا بطفل برميل المش، القضية المقيدة برقم 5590 لسنة 2022، والذي تم قتله على يد زوجة خاله، للمرة الرابعة، وذلك عقب تغيب الطبيب الشرعي عن الحضور، حيث أوضح المستشار جمال محمود، محامي المجني عليه، الطفل إبراهيم سيد حساني، المعروف إعلاميا بـ ” طفل برميل المش” والذي تم قتله على يد زوجة خاله فى جنوب الأقصر، لـ ” أهل مصر” بأنه تم اليوم تأجيل القضية لحين حضور الطبيب الشرعي، ومناقشته، والطفلة م. ابنة المتهمة، والتي تبلغ من العمر 11 عام، لسماع شهادتها، استجابة لمطالب محامي الجانية.


 


وكانت المحكمة قد وافقت الجلسات الماضية، على طلب محامي الجانية بمناقشة الطبيب الشرعي، وشهادة شهود آخرين، عقب رفضها فى الجلسات الأولى طلب الشهود  و لعدم ثبوتهم قبل ذلك فى أدلة الثبوت، حيث تغيب الطبيب الشرعي خلال الجلستين الماضيتين بسبب انشغاله فى عمله بمركز إسنا وارمنت.


 


وبداية تفاصيل الواقعة، يفيد بورود بلاغ بالعثور على جثة الطفل “إبراهيم.س.ح” 5 سنوات، مقتولا داخل شقة زوجة خالة، وتبين لهم العثور على جثة الطفل داخل المنزل حيث أنه عقب اختفاء الطفل قام جميع أفراد العائلة بالبحث عن الطفل فى كل صوب وحدب، وتم نقل جثمان الطفل لمشرحة المستشفى لحين فحصها من رجال الطب الشرعي وإعداد تقرير بالوفاة تمهيداً لتسليمه لذويه والتصريح بالدفن، وتم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة وتولت النيابة العامة التحقيق.


 


 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *