Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.

ليلة الأغنية الكويتية عودة للماضي


مفرح الشمري

ضمن أنشطة مهرجان القرين الثقافي بدورته الـ 29 «دورة الأديب الراحل عبدالعزيز البابطين»، أقيمت أمس حفلة غنائية كويتية أعادت الجمهور إلى الماضي وأغانيه الجميلة تصدى لقيادتها باقتدار المايسترو د.راشد عبدالله النويشر وشارك فيها المطربون فيصل السعد وخالد المسعود وفواز مرزوق، وذلك بحضور الأمين العام المساعد لقطاع الفنون بالمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب مساعد الزامل ومدير إدارة الموسيقى ومدير إدارة المسرح بالمجلس الوطني فالح المطيري وتصدى لتقديم فقراتها المذيع عبدالله بوقماز.

انطلق الحفل الذي حمل عنوان «ليلة الأغنية الكويتية» بمقطوعة دلال من تأليف وتوزيع د.راشد النويشر ثم غنى المطرب فواز مرزوق «شلي جرى» التي نالت استحسان الحضور ليتبعها بأغنية أخرى حملت عنوان «البارحة وأنا ساري»، ومن بعدها غنى المطرب خالد المسعود بصوته الشجي «يا بعيدين» و«العين هلت» بأداء جميل صفق له الحضور للقدرات الصوتية التي يملكها، ليغني بعد ذلك المطرب المميز فيصل السعد «سفن المحبة» و«مع ريح الهوى مسافر» التي ردد كلماتها الجميلة الحضور وخصوصا الكبار منهم، وذلك لشهرة هذه الأغنية التي غناه المطرب القدير عبدالمحسن المهنا في حقب سابقة.

وبعد استراحة قصيرة، عاد المطرب فواز مرزوق ليغني «على دمع خدي» و«ليش الحبايب»، بينما غنى المطرب خالد المسعود «كل ما أقول» و«غالي حبيبي»، ليختتم المطرب المميز فيصل السعد هذه الليلة بغنائه «يا حلوة يا قمرية» وأغنية «ليل السهاري» التي تغنى بكلماتها كل من تواجد في مسرح عبدالحسين عبدالرضا بمنطقة السالمة، ليصعد بعد ذلك الأمين العام المساعد لقطاع الفنون بالمجلس الوطني مساعد الزامل ومدير إدارة الموسيقى ومدير إدارة المسرح في المجلس الوطني بالتكليف فالح المطيري لتكريم كل من شارك في هذه الليلة التي وثقت عددا من الأغاني الخالدة للأجيال المقبلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *