الإعدام لـ 4 متهمين قتلوا شابا بالشرقية



قضت محكمة جنايات الزقازي، بإحالة أوراق 4 أشخاص الى فضيلة مفتى الديار المصرية لأخذ الرأى الشرعى فى إعدامهم، لاتهامهم بقتل شاب بعدة طعنات بسبب خلافات سابقة بينهم بمركز فاقوس.

صدر الحكم برئاسة المستشار سلامة جاب الله، وعضوية المستشارين هيثم حسن الضوى، وخالد محمد حافظ، ومحمد صالح القطان وأمانة سر نبيل شكرى

تعود أحداث الواقعة عندما تلقت الأجهزة الأمنية بلاغا يفيد قيام كل من “أحمد ص م ع ع” وشقيقه “محمد” 36 عاما، عامل خردة، ووالدهما “صلاح” 66 عاما، قهوجى، و”جمال ع م ال” 55 سنة فران، مقيمون قرية الفدادنة بمركز فاقوس، بقـ تل المجنى عليه “أحمد سعيد” بسبب خلافات سابقة بينهم.

وتمت إحالة المتهمين الى محكمة جنايات الزقازيق، وجاء فى أمر الإحالة أن المتهمين قتلوا المجنى عليه عمدا مع سبق الإصرار والترصد بأن عقدوا العزم وبيتوا النية على ذلك وأعدوا لذلك اسلحة بيضاء (سكين – سنجة) وتربصوا بالمجنى عليه حتى أيقنوا مروره وما أن ظفروا به حتى انهالوا عليه ضربا بالأسلحة البيضاء حوزتهم محدثين إصابته وحال ذلك كال له المتهم الأول ضربة بالسلاح الأبيض (سنجة) فأحدث به الإصابات الواردة بتقرير الصفة التشريحية، والتى أودت بحياته.

وتبين من التحريات أن المجنى عليه متزوج حديثا وزوجته كانت حاملا وكان فى طريقه لشراء علاج لها قبل مقـ تله، وتمت إحالة المتهمين الى محكمة جنايات الزقازيق محبوسين على ذمة القضية رقم 21036 لسنة 2023 جنايات مركز شرطة فاقوس، المقيدة برقم 2344 لسنة 2023 كلى شمال الزقازيق والتي أصدرت حكمها المتقدم.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *