تجديد حبس المتهمين بتعذيب 75 شابا داخل مركز لعلاج الإدمان




قرر قاضى المعارضات بمحكمة المعادى تجديد حبس 4 أشخاص 15 يوما على ذمة التحقيق، بتهمة إنشاء مركز غير مرخص لعلاج الإدمان، واحتجاز عدد من متعاطى المواد المخدرة بداخله بزعم علاجهم من الإدمان.


 


بدأت تفاصيل الواقعة بورود معلومات لرجال المباحث بقسم شرطة المعادى، قيام أحد الأشخاص بإدارة مركز طبى لعلاج الإدمان “بدون ترخيص”، واحتجاز عدد من متعاطى المواد المخدرة بداخله، وصرف أدوية وعقاقير طبية لهم  دون استشارة طبية – وذلك نظير مقابل مادى.


 


عقب تقنين الإجراءات تم ضبط  القائمين على إدارته وتبين أنهم 4 أشخاص “لثلاثة منهم معلومات جنائية” وأحدهم المدير المسئول، كما تبين وجود 75 شخصا بداخل المركز، وبسؤال عدد منهم أقروا بحجزهم والآخرين داخل المركز عن طريق أهليتهم كرهاً عنهم، وأن القائمين على إدارة المكان يقومون بتكبيلهم وتقييدهم بالحبال والتعدى عليهم بالضرب، كما أسفر التفتيش عن ضبط (كمية من الأدوية المدرجة بجداول المخدرات ومجهولة المصدر والمهدئة للحالة النفسية والعصبية “ممنوع تداولها بدون استشارة طبية” – هاتف محمول خاص بأحد المتهمين – 3 سجلدفاتر لإثبات بيانات وأحوال ومعيشة النزلاء من متعاطي المواد المخدرة بالمركز – دفتر تحصيل نقدية – مجموعة من الحبال تستخدم فى التكبيل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *