Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.

جني الأرباح يكبد البورصة 333 مليون دينار


  • توقعات إيجابية لسوق الأسهم خلال الجلسات المقبلة بالتزامن مع توالي إفصاحات النصف الأول

شريف حمدي

أنهت بورصة الكويت تعاملات جلسة أمس، على تراجع مؤشراتها، وذلك على وقع رفع سعر الخصم من قبل بنك الكويت المركزي بواقع 25 نقطة أساس من مستوى 4% إلى 4.25%، إذ تراجع مؤشر السوق الأول بنسبة 0.22%، وانخفض المؤشر الرئيسي 0.12% ليتراجع المؤشر العام 0.20%، ولحق «المركزي» الكويتي بـ 5 بنوك مركزية خليجية رفعت أسعار الفائدة عقب قرار الفيدرالي الأميركي رفع سعر الفائدة 25 نقطة.

وعلى مستوى التداولات الأسبوعية لبورصة الكويت، سجلت كل المؤشرات تراجعات جراء عمليات بيع لجني الأرباح بعد أن شهدت الأسابيع الماضية ارتفاعات متتالية استباقا لإفصاحات النصف الأول.

وتراجعت القيمة السوقية للبورصة الكويتية بنهاية التعاملات الأسبوعية على وقع عمليات البيع بنسبة 0.7% بعد أن فقدت 333 مليون دينار ليصل إجمالي القيمة إلى 42.87 مليار دينار تراجعا من 43.2 مليار دينار الأسبوع الماضي.

ورغم تراجع البورصة في تعاملات الأسبوع، إلا ان التوقعات ايجابية بالجلسات المقبلة خاصة ان الفترة الحالية تشهد افصاحات ايجابية للبنوك والشركات للنصف الأول من العام الحالي، فضلا عن توصيات بتوزيعات مرحلية.

وشهت السيولة المتدفقة للسوق ارتفاعا بنسبة 43% بمحصلة إجمالية 218 مليون دينار بمتوسط يومي 44 مليون دينار، علما بأن جلسات الأسبوع الماضي اقتصرت على 3 جلسات لتعطل السوق بمناسبة العام الهجري الجديد.

كما ارتفعت كميات الأسهم المتداولة بنهاية التعاملات الأسبوعية خلال جلسات الأسبوع بتداول 1.051 مليار سهم ارتفاعا من 766 مليون سهم، وزادت أحجام التداول لاكتمال جلسات الأسبوع مقارنة بالأسبوع الذي سبقه.

وأنهت البورصة الكويتية تداولات الأسبوع على تراجع جماعي للمؤشرات، إذ انخفض مؤشر السوق الأول بنسبة 0.9% بخسارة 75 نقطة ليصل المؤشر إلى 8086 نقطة مقارنة مع 8161 نقطة الاسبوع الماضي، كما تراجع مؤشر السوق الرئيسي بنسبة 0.2% بخسارته 12 نقطة ليصل المؤشر إلى 5594 نقطة مقارنة مع 5606 نقطة، وبذلك انخفض مؤشر السوق العام بنسبة 0.7% بخسائر بلغت 56 نقطة ليصل إلى 7263 نقطة تراجعا من 7319 نقطة.

إلى ذلك، اتسمت تعاملات الأجانب على أسهم السوق الأول بالتوازن على مدار جلسات الأسبوع، وذلك من خلال رفع نسب الملكية في اسهم 8 شركات، والإبقاء على ذات النسب في أسهم 19 شركة، فيما تقلصت ملكيات الأجانب في أسهم 4 شركات.

وتراجعت قيمة ملكيات الأجانب في أسهم السوق الأول بنسبة 0.9% ببلوغها 5.42 مليارات دينار وفقا لبيانات البورصة بتاريخ 26 يوليو الجاري، وذلك مقارنة مع 5.47 مليارات دينار الأسبوع الماضي، وعلى مستوى قيمة ملكيات الاجانب في البنوك الكويتية، بلغت بنهاية الأسبوع 3.94 مليارات دينار، وكان لافتا الإقبال على أسهم البنوك من خلال زيادة الملكيات في أسهم 7 بنوك هي الوطني والتجاري والأهلي والدولي KIB وبيت التمويل الكويتي «بيتك» وبوبيان، إضافة إلى وربة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *