الوطني يدعم برنامج كن لريادة الأعمال


انطلق برنامج «كن» لريادة الأعمال الاجتماعية برعاية بلاتينية لبنك الكويت الوطني، وذلك في إطار الشراكة الاستراتيجية للبنك مع مؤسسة لوياك التطوعية. وتنظم لوياك هذا البرنامج للعام الثامن على التوالي بالتعاون مع جامعة «بابسون».

وقد شارك مدير عام الموارد البشرية للمجموعة عماد العبلاني في افتتاح البرنامج، والذي يشارك فيه 53 طالبا وطالبة. ويهدف هذا البرنامج إلى بدعم الطلاب من خلال تحفيزهم على القيادة والابتكار بمشاريع تخدم تقدم المجتمع، كما أنه يأتي في إطار التزام بنك الكويت الوطني تجاه الشباب ودعمهم في مسيرتهم للقيام بدور فاعل في المستقبل.

ويشهد البرنامج مشاركة واسعة من الطالبات والطلبة أعمارهم بين 12 و16 عاما ويستمر لمدة أربعة أسابيع، وتتخلله جلسات تدريب ونقاشات ومحاضرات وورش عمل تهدف إلى نشأة وتعزيز برامج اجتماعية رائدة في الكويت. ويشارك قياديون من بنك الكويت الوطني في هذا البرنامج إلى جانب خبراء من الشركات والمؤسسات المشاركة بهدف تقديم التدريب والخبرة والمشورة اللازمة للمشاريع المتنافسة.

وتأتي هذه الرعاية في إطار شراكة البنك الوطني الاستراتيجية مع «لوياك» وحرصه على توفير الدعم للشباب وإتاحة الفرصة أمامه للثقة بأفكاره وبلورتها إلى مشاريع مفيدة للمجتمع. وتتمثل مشاركة بنك الكويت الوطني في هذا البرنامج من خلال تقديم رعايته للبرنامج وكمشاركة في اللجنة التحكيمية والتوجيهية للمتدربين، حيث يقدم المشورة والتدريب للمشاركين إلى جانب دوره في اختيار المشاريع والمبادرات الفائزة.

ويلتقي هذا البرنامج مع توجه البنك الهادف إلى دعم الشباب، وفتح المجال أمامهم ليرتقوا بمعرفتهم ويوسعوا آفاق مداركهم، وذلك من خلال دعم مشاريعهم الهادفة إلى خدمة وتطوير مجتمعاتهم وإيجاد الحلول لعديد البرامج البيئية والصحية والتعليمية وغيرها من الشؤون المجتمعية وتقديم البرامج التدريبية التي يوفرها بنك الكويت الوطني التي تستثمر بالكفاءات وتمنحهم الفرص التي يستحقونها للانطلاق نحو آفاق أوسع.

ويستمر البرنامج إلى 10 أغسطس، حيث يستفيد الطلبة من دورات تدريبية على أيدي مشرفين ومدربين محترفين من ذوي الخبرة في برامج الريادة المجتمعية، كما سيشاركون في عدد من الحلقات النقاشية مع المختصين، وورش عمل. وسيختتم البرنامج بمسابقة لتقييم مشاريع الطلبة، وعرضها على لجنة التحكيم لاختيار أفضل ثلاثة مشاريع ضمن معايير الجودة والتميز والابتكار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *