مدير عقارات ترامب في فلوريدا يُمثّل أمام المحكمة في قضية الوثائق السرية



مثّل “كارلوس دي أوليفيرا”، مدير عقارات مار اي لاغو التابعة للرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في فلوريدا، أمام المحكمة، إذ واجه اتهامات بمساعدة ترامب في الاحتفاظ بوثائق حكومية سرية، حسبما أفادت وكالة “فرانس برس”، مساء اليوم الاثنين.

ويتهم دي أوليفيرا بالتآمر لعرقلة سير العدالة، وإتلاف الأدلة والإدلاء بتصريحات مضللة، وقد أطلق سراحه بكفالة مالية قدرها 100 ألف دولار بانتظار بدء محاكمته.

ولم يخض دي أوليفيرا في أي تسوية قضائية لكونه لم يوكل بعد محاميا محليا.

تصريحات مُضللة

وكان ترامب قد دفع في يونيو الماضي ببراءته من تهم الاحتفاظ بمعلومات على صلة بالأمن القومي والتآمر لعرقلة سير العدالة والإدلاء بتصريحات مضللة.

ووجه المدعي الفدرالي جاك سميث الأسبوع الماضي تهما جديدة للرئيس السابق وقد ضم دي أوليفيرا إلى القضية بصفة مدعى عليه.

وفي منشور على منصته للتواصل الاجتماعي “تروث سوشال”، أعرب ترامب الاثنين عن اعتقاده بأن “المختل جاك سميث وعصابته الشديدة التحيز” سيوجه إليه الاتهام “في أي يوم الآن”، واشتكى من “التدخل في الانتخابات”.

من ناحية أخرى، قالت صحيفة “نيويورك بوست” الأمريكية إن جو روغان رفض العديد من الطلبات من محيط الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، لإجراء مقابلة معه على بودكاست “سبوتيفاي” الشهير.

ويقدم جو روغان، الممثل الكوميدي ولاعب فنون الدفاع عن النفس ومضيف بودكاست ومذيع، حاليا برنامجه الخاص على “يوتيوب” و”سبوتيفاي”.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *