علماء روس يبتكرون مسحوقا فريدا لصناعة الطائرات



صرح فلاديمير غافريش، مدير مركز الاستخدام الجماعي للتقنيات والمواد المتقدمة في جامعة سيفاستوبول، أن علماء سيفاستوبول ابتكروا مسحوقًا نانويًا فريدًا يمكن استخدامه في بناء الطائرات والحماية من الإشعاع وإنتاج مواد ومعدات جديدة.
وأوضح غافريش أن مسحوق النانو يتم إنتاجه من النفايات، مما يجعل إنتاجه مربحا، وهو فريد لأن شكل الجزيئات غير كروي، مما يسمح بتحقيق نتائج أفضل في إنتاج تعديلات معينة على المواد.
وقال لوكالة “سبوتنيك”: “يمكن استخدامه في العديد من الأماكن، والآن حققنا النتائج الأكثر فعالية في المواد المركبة، والمواد الواقية من الإشعاع، وفي بعض مخاليط البناء، والخرسانة، والأسمنت، والسيراميك، وما إلى ذلك”.
كما أكد أنه يمكن استخدام مسحوق النانو في صناعة الطائرات، لإنشاء سبائك جديدة تكون أقوى وأخف وزنا، مما يقلل من وزن الطائرات ويزيد من قدرتها الاستيعابية. وفي مجال الحماية من الإشعاع، يمكن استخدام مسحوق النانو لإنشاء مواد جديدة أكثر فعالية في امتصاص الإشعاعات المؤينة.
وأضاف: “ليس سرا أنه عند إقلاع الطائرة، يتلقى الشخص على متن طائرة ركاب عادية جرعة عالية من الإشعاع. ومن خلال استبدال المواد الكلاسيكية، يمكننا بناء هياكل أخف وزنا وبحماية أفضل من الإشعاع على الركاب”.
وفي تصنيع المعدات، يمكن استخدام مسحوق النانو لإنشاء مواد مركبة جديدة تكون أقوى وأخف وزنًا وأكثر مقاومة للتأثيرات المختلفة. وهذا سيجعل من الممكن إنشاء مواد جديدة للبناء والنقل والطب وغيرها من الصناعات.
ويعتقد علماء سيفاستوبول أن المسحوق النانوي الجديد سيكون له تأثير كبير على مختلف الصناعات بسبب خصائصه وقدراته الفريدة.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *