هجمات بالمسيرات تستهدف موسكو.. تعليق الرحلات في 4 مطارات رئيسية بالعاصمة



أفادت وسائل الإعلام الروسية، اليوم الثلاثاء، إلى أنه تم تأجيل وإلغاء أكثر من 45 رحلة جوية في 4 مطارات رئيسية بموسكو، في وقت مبكر من صباح اليوم، حسب ما أظهرت معلومات الجدول الزمني لرحلات طيران في خدمة (يانديكس) الروسية، وذلك بعد التصدي لمحاولة من قبل أوكرانيا لتنفيذ هجمات مسيّرة على العاصمة.

 

وتم تأجيل 5 رحلات جوية وإلغاء 3 رحلات جوية في مطار “فنوكوفو”، وتأجيل 24 رحلة جوية في مطار “دوموديدوفو”، وتأجيل 12 رحلة جوية وإلغاء 3 رحلات في مطار “شيريميتيفو”، أما مطار”جوكوفسكي” العسكري فقد تم تأجيل رحلة واحدة.
يذكر أن هذه التقييدات على حركة الطيران في العاصمة الروسية جرى فرضها صباح أمس الاثنين بهدف ضمان تأمين الطيران للرحلات الجوية المدنية، وتقول مصادر روسية إن جميع مطارات موسكو الأربعة عادت في الوقت الحالي إلى العمل بشكل طبيعي.

وذكرت وكالة تاس الروسية للأنباء أن أكبر ثلاثة مطارات في موسكو علقت رحلات الوصول والمغادرة في ساعة مبكرة من صباح اليوم.

وقال مسؤول للوكالة لم تكشف عن هويته “المجال الجوي مغلق فوق فنوكوفو وشيريميتييفو ودوموديدوفو”.

وأضاف “لا يتم استقبال الرحلات الجوية، وأُرجئت الرحلات المغادرة”.

 

هجمات أوكرانية على موسكو

وفي وقت سابق من اليوم، أعلنت وزارة الدفاع الروسية عن التصدي لمحاولة من قبل قوات كييف لتنفيذ هجمات باستخدام طائرات مسيّرة، على العاصمة موسكو ومقاطعة بريانسك.

وذكرت الوزارة في بيان: “تم اكتشاف طائرتين مسيرتين بواسطة أنظمة الدفاع الجوي وقمعتهما أنظمة الحرب الإلكترونية، ما تسبب في تحطمهما فوق أراضي منطقة بريانسك. كما تم اكتشاف وتدمير طائرتين مسيّرتين أخريين بواسطة الدفاع الجوي فوق أراضي مقاطعة موسكو”.

ومن جانبه أكد عمدة مدينة موسكو سيرغي سوبيانين أن وسائل الدفاع الجوي أسقطت طائرتين مسيرتين هجوميتين بالقرب من كراسنوغورسك وتشاستسوف في مقاطعة موسكو.

وكتب سوبيانين على قناته في “تلغرام”: “قوات الدفاع الجوي أسقطت طائرتين مسيرتين. إحداهما في منطقة كراسنوغورسك والأخرى في منطقة تشاتسوف، وخدمات الطوارئ تعمل في مكان الأحداث”.

وأفادت خدمات الطوارئ الروسية، بتحطم الزجاج في أحد المباني السكنية متعددة الطوابق في كراسنوغورسك بالقرب من موسكو.

وقال متحدث باسم الوزارة: “في كراسنوغورسك، تم تسجيل أضرار بالزجاج في عدة طوابق في أحد المباني السكنية متعددة الطوابق. كما تضررت عدة سيارات كانت متوقفة بالقرب من المنزل”.

 

لمزيد من الأخبار العالمية اضغط هنا:



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *