تأمين المباريات أصبح علم وتكنولوجيا



قال المهندس محمد مغربي خبير تأمين المنشآت، أن فكرة مطابقة الوجوه مع قاعدة البيانات المسجلة باستخدم تكنولوجيا ال Face Recognition والتي تتطلب زاوية رؤية للكاميرا تكون عمودية على الوجه حتى تتمكن من التعرف على ملامح الوجه وتحلل النقط عن طريق (خوارزميات) تتعرف على شكل العينين والأنف وعظام الخد والفك.

وأوضح خبير تأمين المنشآت في تصريحات إذاعية، أن معظم الاستادات في العالم تم إعادة تأمينها بكاميرات مراقبة بقدرات تصل ل 20megapixels   والتي تمتلك قدرة عالية عل (قراءة وتحليل البيانات)، كما توجد خاصية التتبع والتعرف على الشخص حتى عن طريق الملابس ونوعها ولونها.

وأضاف مغربي أن هذه الكاميرات تمتلك القدرة على مراقبة كل أركان الاستاد والمدرجات ومتابعة سلوك الجماهير في نفس الوقت دون إغفال أي مشهد ولو لمدة ثواني.

وأشار إلى أنه بإتباع هذه التكنولوجيا الحديثة في تأمين الملاعب والاستادات يصبح من الممكن بكل بساطة إحكام السيطرة على المدرجات دون عقوبات جزافية أو إيقافه كل الحضور بشكل عشوائي.
 



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *