هل يقبض ملك الموت أرواح البهائم؟



الايمان بالغيب من صفات المتقين ويتحدث الشيخ عطية صقر رحمه الله رئيس لجنة الفتوي فى الازهر الشريف لما سئل من يقبض أرواح البهائم فقال رحمه الله فإننا لم نعثر على دليل من القرآن والسنة الثابتة يحدد من يقبض أرواح البهائم، إلا ما ورد ‏في بعض الآثار من أن النبي صلى الله عليه وسلم نظر إلى ملك الموت عند رأس رجل من ‏الأنصار، فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: ارفق بصاحبي، فإنه مؤمن، فقال ملك الموت ‏‏(يا محمد طب نفساً وقر عيناً…إلى أن يقول: والله يا محمد لو أني أردت أن أقبض روح ‏بعوضة ما قدرت على ذلك حتى يكون الله هو الآمر بقبضها.

وما ورد أيضاً من أن رجلاً ‏سأل مالك بن أنس قائلاً: البراغيث، أملك الموت يقبض أرواحها؟ فأطرق مالك طويلاً، ثم ‏قال: ألها نفس قال نعم: قال: ملك الموت يقبض أرواحها: الله يتوفى الأنفس حين موتها ‏‏[الزمر:42]، هكذا ذكر القرطبي عند تفسير قوله تعالى: قل يتوفاكم ملك الموت الذي ‏وكل بكم .

ثم قال : ( قل يتوفاكم ملك الموت الذي وكل بكم )

 ، الظاهر من هذه الآية أن ملك الموت شخص معين من الملائكة ، كما هو المتبادر من حديث البراء المتقدم ذكره 

 ، وقد سمي في بعض الآثار بعزرائيل ، وهو المشهور ، قاله قتادة وغير واحد ، وله أعوان . وهكذا ورد في الحديث أن أعوانه ينتزعون الأرواح من سائر الجسد ، حتى إذا بلغت الحلقوم تناولها ملك الموت .

قال مجاهد : حويت له الأرض فجعلت له مثل الطست ، يتناول منها حيث يشاء . ورواه زهير بن محمد عن النبي صلى الله عليه وسلم ، بنحوه مرسلا . وقاله ابن عباس ، رضي الله عنهما .

 

وقال عبد الرزاق : حدثنا محمد بن مسلم ، عن إبراهيم بن ميسرة قال : سمعت مجاهدا يقول ما على ظهر الأرض من بيت شعر أو مدر إلا وملك الموت يطيف به كل يوم مرتين .
وقال كعب الأحبار : والله ما من بيت فيه أحد من أهل الدنيا إلا وملك الموت يقوم على بابه كل يوم سبع مرات . ينظر هل فيه أحد أمر أن يتوفاه . رواه ابن أبي حاتم .
وقوله : ( ثم إلى ربكم ترجعون ) أي : يوم معادكم وقيامكم من قبوركم لجزائكم .

 

 



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *