Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.

البنتاجون يبرئ أوستن من تهمة إخفاء حقيقة مرضه



أعلنت وزارة الدفاع الأميركية (بنتاجون)، أن مخاوف متعلقة بالخصوصية ساهمت في السرية التي أحاطت دخول وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن إلى المستشفى للعلاج من السرطان، لكنه لم يجد أي دليل على ارتكاب مخالفات أو تعمد التعتيم على الأمر.

وأخفى أوستن تشخيص إصابته بسرطان البروستاتا عن الرئيس جو بايدن لأسابيع، فيما لم يتم إبلاغ القائد الأعلى للقوات الأميركية والكونغرس إلا بعد ايام من دخوله المستشفى في الأول من يناير بسبب مضاعفات علاجه.

وقال البنتاجون في ملخص غير سري لمراجعة أمر بإجرائها رئيس هيئة الأركان حول الظروف التي رافقت دخول أوستن المستشفى الشهر الماضي: “كل ما تم فحصه خلال المراجعة لم يظهر أي مؤشر على سوء النية أو محاولة التعتيم”.
ومع ذلك، وجدت المراجعة أن “قوانين الخصوصية الطبية تحظر على مقدّمي الخدمات الطبية تشارك المعلومات الطبية مع موظفي الوزير”، الذين كانوا أيضا “مترددين في البحث أو مشاركة أي معلومات لم يكونوا على دراية بها”.

وأشار الملخص إلى “غياب منهجية ثابتة لاتخاذ (…) قرار غير مخطط له” لنقل السلطات من الوزير إلى نائبه، وهو ما “ساهم ربما في عدم تبادل المعلومات بشكل شامل حول الوضع”.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *