3% من الإسرائيليين يرون البقاء السياسي سبب إطالة حرب غزة



ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن 53% من الإسرائيليين يرون أن هدف البقاء السياسي هو ما يدفع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لإطالة الحرب في غزة، وفقا لما ذكرته فضائية القاهرة الإخبارية” في نبأ عاجل.

المجلس الوزاري الخليجي يطالب بوقف فورى للعمليات الإسرائيلية في غزة

وفي سياق متصل، أدان البيان الختامي للاجتماع الوزاري الخليجي، اليوم الأحد، العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة ونقف مع الشعب الفلسطيني.

كما طالب بالوقف الفوري للنار والعمليات العسكرية الإسرائيلية في غزة، مشددًا على ضرورة اتخاذ المجتمع الدولي موقف جاد وحازم لوقف إطلاق النار في غزة.

ورفض البيان أي مبررات وذرائع لاستمرار العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، معتبرًا إسرائيل تنتهج سياسة العقاب الجماعي ضد سكان غزة العُزّل.

كما رفض البيان، الإجراءات الإسرائيلية التي تهدف لتشريد سكان غزة أو تهجيرهم، مردفًا: “على إسرائيل تنفيذ تدابير محكمة العدل لمنع الإبادة الجماعية ضد الشعب الفلسطيني”.

وأكد أمين عام مجلس التعاون الخليجي، على وقوف المجلس إلى جانب الشعب الفلسطيني في غزة ونطالب بوقف إطلاق النار، مطالبًا بضرورة وصول المساعدات الإنسانية والإغاثية إلى قطاع غزة.

 

الجامعة العربية تطالب بحشد الدعم اللازم لتأمين المتطلبات الإنسانية للمواطنين في غزة

بينما دعت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية كافة الفاعلين الدوليين والمؤسسات الدولية إلى الضغط على الاحتلال الإٍسرائيلي لوقف جرائمه فوراً، وطالبت بضرورة التحرك العاجل لحشد الدعم اللازم لتأمين المتطلبات الإنسانية والخدمات الأساسية المتعلقة بالمياه للمواطنين في القطاع.

 

جاء ذلك في بيان للجامعة العربية بمناسبة اليوم العربي للمياه لعام 2024 الموافق 3 مارس تحت شعار “حافظ على المياه.. تحافظ على الحياة”.

وجددت الجامعة العربية فى بيانها اليوم بهذه المناسبة، التذكير بالتحديات المتعاظمة التي تواجهها المنطقة في مجال المياه، إذ تعاني الدول العربية من نقص شديد في المياه وضغطاً متزايداً على الموارد المائية غير المتجددة، مما جعل حصة الفرد العربي من المياه العذبة تتراجع بشكل مقلق على مدار العقود الماضية.

ويحل هذا اليوم في ظروف خطيرة تمر بها المنطقة العربية جراء العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة، وما خلّفه الاستهداف الإسرائيلي المتعمد لقطاع المياه والصرف الصحي الذي يسعى إلى تعطيش سكان غزة ونشر الأوبئة بينهم وإلى التلويث المتعمد لمصادر المياه لجعل الأرض غير صالحة للحياة، إدراكاً منه بالارتباط الوثيق بين الحفاظ على المياه والحفاظ على الحياة، إذ يسعى بكل الطرق إلى استخدام الحرمان من المياه كسلاح في غزة وفي باقي الأراضي المحتلة، وهو ينفذ خطة طويلة الأمد لنهب المصادر المائية السطحية والجوفية واستعمالها كوسيلة ابتزاز ضد الفلسطينيين.

 



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *