مطرانية المنيا تستضيف فعاليات الاجتماع الروحي.. تفاصيل



تستضيف مطرانية الأقباط بالمنيا، الخميس المقبل، فعاليات الاجتماع العام بدءًا من الساعة السابعة مساءً.   

يترأس اللقاء نيافة الأنبا مكاريوس أسقف إيبارشية المنيا وتوابعها، ويتخلل اللقاء عدة فقرات روحية تُستهل بإقامة طقس رفع بخور عشية، واقامة الطقوس القبطية الأرثوذكسية، بالإضافة إلى فقرات روحة وحوارية مع أسقف الإيبارشية ثم ترانيم روحية وكلمة العظة الروحية، والختام وصلاة تسبحة نصف الليل. 

تتبع الكنيسة في هذا اللقاء الذي يأخذ عادةً طابع الإيماني منذ سنوات عدة طقوس روحية تربط بين الكنيسة وأبنائها بصورة متواصلة ويستثمر فيه الأب الراعي دوره الخدمي في متابعة الأوضاع الكنسية. 

يتزامن هذا اللقاء مع احتفالية الذكرى المئوية لميلاد  مثلث الرحمات قداسة البابا شنودة الثالث، االذي أفنى عمره من أجل خدمة الكنيسة وأبنائها لمدة 40 عامًا،  خلفًا لمثلث الرحمات البابا كيرلس السادس “رجل الصلاة” وأعاد إليها الحياة الروحية من خلال الاهتمام بالإيبارشيات والكنائس في مصر وبلاد المهجر وحرص على توحيد المسيحية كما أظهر موقفًا وطنيًا كبيرًا حين وقف أمام العالم  يرفع شعار “مصر وطن يعيش فينا وليس وطنا نعيش فيه”. 

ولد البابا شنودة بإسم “نظير جيد” في 3أغسطس من عام 1923 بقرية سلام بمحافظة أسيوط، وعاش في  في ظروف قاسية  بعدما رحلت أمه فور ميلاده متأثرة بحمى النفاس، وكانت سيدات القرية يتناوبن لرعايته وهو فى المهد، ويذكر مثلث الرحمات البابا شنودة عن هذه المرحلة في حديثه الأخيرة أنه رغم ما وصل إليه لا يزال “مديونًا لهن”.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *